روايات ليبية
أخر الأخبار

الجوكر | للكاتبة Koka Saleh

جميع الحقوق محفوظة

#الـجـوكـر

الـمـقـدمـة

(حقيقية ممزوجة بالخيال)

گـتـابـتـي #Koka_Saleh

::::::::::::::::::::::::::::::::

بدت قصتي من لما فتحت عيوني وفطنت والقيت روحي في مبنى كبييير وامعايا اطفال واااجد وكلهم نعرفهم ناكلو مع بعضنا ونشربو مع بعضنا ونوعو ونرقدو مع بعضنا بس كان كل شيئ ضمن قوانين معينة ملزومين بيهن من حطهن ومن دارهن مانعرفش بس اللي نعرفه ان اللي كان ايخالف القوانين ايتعاقب ?

كنا مجموعة كبيرة مالاطفال مع بعضنا وامعانا مربيات ومربيين فيه اللي ايعامل فينا كويس وفيه اللي لااا وماكنش انشوفو في خاطيهم ويوم اللي انشوفو حد غريب علينا دغري نعرفو ان واحد فينا بينقص وبيمشي المكان اخرى ومعش ايرد بس مانعرفوش اذا المكان اللي بيمشيله مكان كويس أو لا ?

المكان اللي نحكيلكم عليه واللي انا فتحت عيوني فيه هو الميتم من جابني ومن حطني فيه مانعرفش ?

خطرها انسيت انقوللكم انا اسمي أحمد وبرضو مانعرفش من سماني الاسم هذا ?

وتقدرو اتقولو نا كنت اذكى واحد في الميتم في اي حاجة شاطر خصوصا في الحسبة والأرقام والكل كانو مذهولين فيا وكأني آلة حاسبة اتصدقو نا بروحي مش عارف كيف انا هكي مجرد ماينذكرن الأرقام قدامي دغري نلقى عقلي يشتغل وجامعهن وضاربهن واي عملية حسابية دايرها
وكنت بزيادة شاطر في العلوم والكيمياء وكنت نلقطها عالطاير يعني نبيه بككل وفوقها كان عقلي اكبر من سني
وفي المدرسة أنا ديما الاول ?
اها خطرها نا نقرا سنة رابعة ابتدائي وعمري توا 10 سنوات?
لكن فيه حاجة ديما مضايقتني لما ايجونا الناس الغرب اللي قلتلكم مانعرفوهمش وايطلعو فينا الهم عمرهم مابحتو فيا لاني كنت مش سمح كان لوني اسود وكنت ارقيق بكككل وشعري مجعد والكل كانو يختارو في الأطفال السماح الشيئ هذا ديما مأثر فيا ومانعرفش ليش ديما محسسني بالنقص مع اني أكثر واحد مميز فيهم

وقعدت في الميتم وكان الوضع عادي مرات انتعاقب ومرات لا وعندي أصحاب ونمشي المدرستي لعند يوم اللي جا راجل كان لابس لبسة سمحة بكككل وشكله سمح وبنة عطره عبت الميتم نذكر حتى المدير اللي كنا كلنا انخافو منه خاف مالراجل هذا ونا عرفته خاف لان عطاه كرسية ورا المكتب
بس الغريب في اليوم هذكي إن خششوني نا بس عليه من دون ماايخش الراجل الدارنا ويختار واحد منا دغري المدير كلمني نا وخذاني الراجل امعاه وماعرفتش ليش نا بذات ?
ووخذيت ادبشي وطلعت امعاه في سيارة اول مرة انشوفها كانت كبيييرة بكككل حتى اكبر من جسمي الصغير وركبت امعاه من قدام ونا كنت طول الطريق انفكر ليش اختارني نا وكل اللي كنت انقول فيه ان لو طلعو امعايا باقي الأطفال راه ماخذانيش
بس كنت من جوا حزين لاني فارقت أصحابي معز وعبدالمهيمن لاني كنت عارف اني معش بنرد عليهم زيي زي باقي الأطفال اللي كانو يطلعو من هنا معش ايردو?

طبعا الراجل ما حكش امعايا في شيئ لين وصلنا الحوشهم وماكانش حوش كان قصر كبييييير زي اللي كنت انشوف فيه في الرسوم زي قصر الامير اللي اجوز ساندريلا ?
نزلت ونا انبحت ومش مصدق المنظر اللي قدامي
ومن المكان هذا بدت قصتي

#يتبع

هذي مقدمة بسيطة القصة مش حيكونن عدد حلقاتها مش اطوال

ان شاءلله المقدمة عجبتكم أول مرة اندير مقدمة في رواياتي وان شاءلله باقي القصة اتنال إعجابكن ?

تقييم المستخدمون: 4.27 ( 16 أصوات)

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23الصفحة التالية

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق
إغلاق